رياضة الشرايين التاجية

رياضة مرضى القلب والأوعية الدموية

 يتساءل كثير من المرضى عن إمكانية ممارستك الرياضة بعد إصابتك بأزمة قلبية، أو خضوعك لتدخل جراحي بالقلب (مثل الخضوع لجهاز تنشيط القلب أو جهاز تنظيم ضربات القلب) أو بسبب مرض قصور الشرايين التاجية للقلب، والإجابة على هذا السؤال ليست: "نعم، يمكنك هذا." ولكنها: "نعم، عليك هذا."

 أما بالنسبة للرياضات التنافسية فلا بد من تجنبها – وهذا مفهوم بطبيعة الحال – لأن حمل ممارسة الرياضات التنافسية في التدريبات شديد الخطورة على مرضى القلب (بالإضافة إلى التوتر أثناء أي منافسة، والذي يسبب تأثيرا سلبيا كبيرا على القلب)؛ إلا أن رياضات التحمل التي لها تأثير إيجابي على الحالة البدنية للإنسان السليم ليست هي الخيار الأمثل لمرضى القلب.

 ويجب أن تتناسب ممارسة الرياضة بالنسبة لمرضى القلب مع حالة نظام القلب والأوعية الدموية للمريض قدر الإمكان، ويجب أن تحدد مدة وكثافة التدريب بدقة من أجل تحسين وظيفة نظام القلب والأوعية الدموية من ناحية، وفي نفس الوقت كي لا يصل الأمر إلى الإفراط في التمرين من ناحية أخرى.

 رياضة الشرايين التاجية في مستشفى هايدلبرج التخصصي لأمراض القلب والأوعية الدموية

 "رياضة الشرايين التاجية" – والتي يمكن ترجمتها – ببساطة – برياضة ضغط الدم، والتي تقوم بضبط أداء نظام القلب والأوعية الدموية عن طريق تحسين تدفق الدم بالشرايين التاجية – تحقق هذا تماما.

لهذا السبب فإننا في مستشفى هايدلبرج التخصصي لأمراض القلب والأوعية الدموية نقدم لمرضانا الفرصة لممارسة رياضة الشرايين التاجية تحت قيادة مدرب (متخصص) مؤهل تأهيلا خاصا.

وعند تدريب مجموعتنا على رياضة الشرايين التاجية يتواجد دائما فضلا عن ذلك أحد الأطباء أو إحدى الطبيبات، يقوم/تقوم أثناء الوحدة التدريبية بالكامل بمراقبة المشاركين، وأيضا بمعاينة النبض وضغط الدم (وبطبيعة الحال يتوفر أيضا جهاز لتنشيط القلب تحسبا لحالة الطواريء).

وبالنسبة للمجموعة التي تتدرب معنا على رياضة الشرايين التاجية، فإننا لا نود فقط أن نعزز أداء نظام القلب والأوعية الدموية للمرضى، أو نحسن أداءهم البدني بصفة عامة فحسب؛ ولكننا نوفر لهم أيضًا نقطة التقاء لمرضى القلب، ويقوم النشاط التدريبي المشترك بإحداث توازن في الحياة اليومية المليئة بالضغوط، وكما يوفر في نفس الوقت إمكانية التفاعل مع مرضى القلب الآخرين.

 الزمان والمكان

المجموعة التي تتدرب معنا في مستشفى هايدلبرج التخصصي لأمراض القلب والأوعية الدموية على رياضة الشرايين التاجية تتقابل كل ثلاثاء في الطابق الثاني من المستشفى الخاص بنا.

وتبدأ الوحدة التدريبية الساعة الخامسة عصرا، وتنتهي في تمام السادسة والربع مساء.

وينبغي إحضار ما يلي من أجل التدريب: منشفة، حذاء رياضي، ملابس رياضية.

ويتم تمويل سداد المشاركة في مجموعتنا التدريبية عن طريق التأمينات الصحية الخاصة، بشرط كون المشترك أحد مرضى القلب والأوعية الدموية، كما يشترط وجود توصية طبية على أساس مرضه.

لمزيد من التفاصيل يمكنكم التوجه لأطباء مستشفى هايدلبرج التخصصي لأمراض القلب والأوعية الدموية، وإذا لم تكن حتى الآن من مرضى المستشفى، فيمكنك التحدث مع طبيبك الخاص عن هذا العرض.